معلومات عامة

سلاف فواخرجي تستذكر والدها بكلمات مؤثرة: رائحتك أتنفسها


وأضافت متأثرة: “قوة حضورك تلغي غيابك ورائحتك حتى الآن أتنفسها وألحق بها كما يحدث بإعلانات العطور المتلفزة القديمة، وأكاد والله ألمس جلدك، وآخ يا أبي كم هو جميل ملمسك، ما زال على رقته ودفئه”.

وقالت فواخرجي إنها تمارس هذه المشاهد في الحياة تحت مسمى “الغباء أو المرض النفسي”، حيث يعلو صوتها عند التفكير بوالدها رغما عنها، لتعيش مجددا وتحيا به، مضيفة: “ربما إن كان عالياً سأوفر عليك وضع سماعتي أذنيك المزعجتين!، وربما لأنك ربيتني ليكون صوتي عالياً”.

واختتمت فواخرجي منشورها معربة عن حزنها لفقدان والدها: “لا منطق نعم، وهو ضرب من الجنون أجل، لكنه حب، حب يا أبي، حب وشوق لا يعلمه أحد إلا أنت وأنا والله، ومرت سنتان”.

يذكر أن والد الفنانة سلاف فواخرجي كان توفي عام 2021، أي بعد مرور ثلاث سنوات على رحيل والدتها الكاتبة ابتسام ديب في عام 2018.

آخر أعمالها

السابق
عقب الخسارة من النصر..تصريحات نارية لمدرب الرائد
التالي
فينيسيوس يحسم موقفه بشأن تعويض محمد صلاح في ليفربول

اترك تعليقاً