عام

أبرزها «ضعف التركيز».. تعرف على أعراض الاكتئاب المزمن


يعاني الكثير من الأشخاص بعض الأعراض التي قد يجهلون أسبابها في معظم الأوقات، والتي تتنوع ما بين الإرهاق والأرق وأعراض أخرى لا تعد ولا تحصى، إلا أن تلك الأعراض قد تودي بالشخص لدوامة من الصراع الشخصي، وقد تكون تلك الأعراض هي إيذانا بالدخول في حالة من حالات الاكتئاب المزمن، ونوفر خلال السطور القادمة كل ما يخص الاكتئاب وأعراضه.

الاكتئاب هو اضطراب نفسي شائع، وتشير التقديرات إلى أن 5% من البالغين في العالم يعانون من الاكتئاب، كما أن النساء يصبن بالاكتئاب أكثر من الرجال، ويمكن أن يؤدي الاكتئاب إلى الانتحار، إلا أن هناك علاجا فعّالا لحالات الاكتئاب الخفيفة والمتوسطة والوخيمة.

والاضطراب الاكتئابي «المعروف أيضاً باسم الاكتئاب» هو اضطراب نفسي شائع، وينطوي على تكدّر المزاج أو فقدان الاستمتاع أو الاهتمام بالأنشطة لفترات طويلة من الزمن، من ناحية أخرى يختلف الاكتئاب عن التقلبات المزاجية المعتادة والانفعالات العابرة إزاء تحديات الحياة اليومية، ويمكن أن يؤثر على جميع جوانب الحياة، بما في ذلك العلاقات مع أفراد الأسرة والأصدقاء والمجتمع. ويمكن أن ينتج عن مشكلات في المدرسة وفي العمل، أو أن يؤدي إليها.

ويمكن أن يتعرّض أي شخص للاكتئاب، ويشتد تعرّض الأشخاص الذين عانوا من سوء المعاملة أو الخسائر الفادحة أو غيرها من المواقف الصعبة للإصابة بالاكتئاب، وتُعد النساء أشد تعرّضاً للإصابة بالاكتئاب من الرجال، حيث يعاني ما يقدر بنحو 3.8٪ من السكان من الاكتئاب، بما في ذلك 5٪ من البالغين «4٪ من الرجال و6٪ من النساء»، و5.7٪ من البالغين الذين تزيد أعمارهم على 60 عاماً، ويعاني نحو 280 مليون شخص في العالم من الاكتئاب، ويزيد شيوع الاكتئاب بين النساء مقارنة بالرجال بنسبة 50% تقريباً.

الاكتئاب

أعراض الاكتئاب المزمن

يعاني المكتئب خلال نوبة الاكتئاب من تكدّر المزاج «الشعور بالحزن وسرعة الغضب والفراغ»، وقد يشعر بفقدان الاستمتاع أو الاهتمام بالأنشطة، وتختلف نوبة الاكتئاب عن تقلبات المزاج المعتادة، وتستمر معظم اليوم، وتحدث كل يوم تقريباً، لمدة أسبوعين على الأقل.

وهناك أيضاً أعراض أخرى للاكتئاب، منها ما يلي:

1) ضعف التركيز

2) الإفراط في الشعور بالذنب أو ضعف تقدير الذات

3) اليأس من المستقبل

4) التفكير في الموت أو الانتحار

5) اضطراب النوم

6) تقلبات الشهية أو الوزن

7) الشعور بالتعب أو فتور الطاقة.

العوامل التي تسهم في الاكتئاب وسبل الوقاية منه

ينتج الاكتئاب عن تفاعل معقد بين العوامل الاجتماعية والنفسية والبيولوجية.، ويُعد الأشخاص الذين عاشوا تجارب سلبية «البطالة، أو فقدان شخص عزيز، أو الأحداث الصادمة» أشد تعرضاً للإصابة بالاكتئاب. ويمكن أن يؤدي الاكتئاب بدوره إلى مزيد من التوتر واختلال الأداء وأن يؤدي إلى تدهور أوضاع الحياة للشخص المصاب وإلى تفاقم الاكتئاب نفسه.

ويرتبط الاكتئاب ارتباطاً وثيقاً بالصحة البدنية. فالعديد من العوامل التي تؤثر على الاكتئاب «مثل الخمول البدني أو تعاطي الكحول على نحو ضار»، تُعد أيضاً من عوامل الخطر المعروفة لأمراض مثل أمراض القلب والأوعية والسرطان والسكري وأمراض الجهاز التنفسي. وفي المقابل، يمكن أيضاً أن يجد المصابون بهذه الأمراض أنفسهم مصابين بالاكتئاب بسبب الصعوبات المرتبطة بالتدبير العلاجي لحالاتهم.

الاكتئاب

تشخيص وعلاج حالات الاكتئاب المزمن

توجد علاجات فعالة للاكتئاب، وتشمل العلاج النفسي والأدوية. التمس الرعاية إذا كنت مصاباً بأعراض الاكتئاب.

وتشكل العلاجات النفسية العلاجات الأولى للاكتئاب. ويمكن جمعها مع الأدوية المضادة للاكتئاب في حالات الاكتئاب المعتدل والوخيم. ولا يلزم استعمال الأدوية المضادة للاكتئاب في حالات الاكتئاب الخفيف.

ويمكن للعلاجات النفسية أن تعلّم الشخص طرقاً جديدة للتفكير أو التأقلم أو التواصل مع الآخرين. وقد تشمل هذه العلاجات المعالجة بالمحادثة مع المتخصّصين والمعالجين غير المتخصّصين الخاضعين للإشراف. ويمكن إجراء المعالجة بالمحادثة بالحضور الشخصي أو عبر الإنترنت. ويمكن الوصول إلى العلاجات النفسية عن طريق الكتيبات والمواقع الإلكترونية والتطبيقات الخاصة بالمساعدة الذاتية.

وتشمل العلاجات النفسية الفعّالة للاكتئاب ما يلي:

1) التنشيط السلوكي

2) العلاج السلوكي المعرفي

3) العلاج النفسي التفاعلي

4) العلاج بأسلوب حل المشكلات.

5) الرعاية الذاتية

6) حاول أن تستمر في الأنشطة التي اعتدت أن تستمتع بها

7) ابق على اتصال بالأصدقاء وأفراد الأسرة

8) مارس الرياضة بانتظام، حتى لو لم يتعد ذلك المشي لمسافات قصيرة

9) التزم بعادات الأكل والنوم المنتظمة قدر الإمكان

10) تجنب المشروبات الكحولية أو قلل منها ولا تتعاطي المخدرات غير المشروعة التي قد تزيد من الاكتئاب

11) تحدث إلى شخص تثق به عن مشاعرك

12) التمس مساعدة مقدم الرعاية الصحية.

علاج الاكتئاب

إذا كانت لديك أفكار انتحارية:

– تذكر أنك لست وحدك، وأن الكثيرين قد مروا بما تمر به وحصلوا على المساعدة

– تحدث إلى شخص تثق به عن مشاعرك

– تحدث إلى عامل صحي، مثل طبيب أو مستشار

– انضم إلى مجموعة دعم.

– إذا اعتقدت أنك في خطر التعرّض الوشيك لإيذاء نفسك، فاتصل بأي خدمة من خدمات الطوارئ المتاحة أو بالخط الهاتفي للأزمات.

نصائح عامة لحالات الاكتئاب المزمن

كثيرا منا ما يعاني من عدم وجود أشخاص يستحقون الوثوق بهم، فإذا لم تجد شخصا تثق به اكتفي بنفسك وحاول أن تستريح قليلا بعيدا عن الأماكن والأشخاص الذين يسببون لك نوبات الغضب، ودائما ما تحدث مع نفسك، حيث يمكنك أن تصنع شات خاص بك على واتساب أو نوتة ورقية تحدث فيها عن شعورك تجاه الأشياء والأشخاص الذين تتعامل معهم، لا تحتفظ بالكلمات داخلك حاول إخراجها بالكتابة، وواظب على إشغال نفسك دائما بمهام متعددة حتى لا تترك للتفكير مجالا يسيطر به على عقلك.

اقرأ أيضاًأبرزها الشيكولاتة والأسماك.. 10 أطعمة مفيدة لصحة المرأة أثناء الحيض

منها الزبادي والشاي.. أطعمة ومشروبات تجنب تناولها في الصباح

5 أطعمة لتعديل الحالة المزاجية وتقوية الذاكرة

السابق
الأهلي تعرض للظلم بسبب السياسة!
التالي
عروض خير زمان من 16 سبتمبر حتى 30 سبتمبر 2023 عروض العودة للمدارس • عروض نت

اترك تعليقاً