معلومات عامة

المحتوى الخاص بي على مواقع التواصل الاجتماعي هو والدتي .. وكانت تخشى أن تسرق الأضواء مني


قال المؤثر منتصر جلامدة ، إن عالم التواصل الاجتماعي آخذ في الازدياد ، والدليل الأكبر أنه لم يكن موجودًا منذ سنوات ، لكنه الآن يعتبر ضروريًا لنجاح أي شركة أو مشروع.

وأكد جلامدة خلال حواره مع “فوشيا” ، أن شركات التسويق في عالم وسائل التواصل الاجتماعي مهمة جدًا لدعم المشاريع وصناع المحتوى بشكل عام ، والعمل على وضع الشخص على الطريق الصحيح وتوجيهه.

وأشار إلى أنه يخشى أن تسرق والدته الأضواء منه ، نتيجة زيادة عدد متابعيها بمقدار 10 آلاف متابع يوميا ، ويتبعها حاليا 500 ألف متابع. وتابع مازحا: “أمي راضية بالطبخ وتنتصر ، وأنا راضية بأمي”.

وأوضح الجلامدة أن وسائل التواصل الاجتماعي قد تغيرت كثيرًا فيه ، ووسعت فهمه للأمور ، مؤكدًا أن ما يلفقه بعض الناس لا يقبل القصص والاتجاهات بحكم أنه قد يتعرض يومًا ما لأقوال قاسية مثل “هذا ما يثير الجدل ويريد أن يصبح مشهورًا” ، مضيفًا أن ما يفعله الآخرون هو حرية مطلقة لهم.

وسواء كان ينوي عرض حياته الزوجية على وسائل التواصل الاجتماعي ، خاصة أنه على وشك الزواج ، قال: “ليس كل شيء هو بالضبط ما أعرضه ، في الأمور الخاصة بالنسبة لي”.

السابق
تونس حافظت على موقفها في مؤتمر روما ، لكن البلدان الأصلية للهجرة كانت غائبة
التالي
بمناسبة يوم الجمهورية .. تم منح 1611 متهما عفو خاص

اترك تعليقاً